For English version of this press release, please, follow this link:

Chaldean National Congress: Salah alDeen Meeting of IO Not Up To Expectations  


  المجلس القومي الكلداني يبدي تحفظه على نتائج اجتماع صلاح الدين

 

سان دييغو 4 آذار 2003

 اعلن مصدر مسؤول في المجلس القومي الكلداني عن تحفظه لنتائج اجتماع  لجنة التنسيق والمتابعة للمعارضة العراقية الذي انتهى مؤخرا في صلاح الدين في اقليم كردستان العراق، من دون توسيع عدد اعضائها كما كان متوقعا كي تضم في صفوفها ممثلي التيارات السياسية العراقية الاخرى، ومنها ممثلين لثالث اكبر قومية في العراق وهم الكلدان الذين تخلو اللجنة الحالية من اي فرد من ما يقارب المليون ونيف كلداني عراقي في داخل العراق وخارجه.

هذا وفي نفس الوقت أشاد هذا المصدر بالواقعية والشمولية التي عبر عنها البيان الختامي لتلك اللجنة من خلال تحليله للمخاطر التي يتعرض لها شعبنا العراقي وسبل خلاصه من الدكتاتورية وطرق بناء عراق المستقبل الجديد وبمشاركة جميع ابنائه وبمختلف قومياتهم واديانهم. وكذلك اشاد بأشارة البيان الختامي الى الكلدان اشارة واضحة بخلاف الذي حصل في اجتماع  لندن الاخير الذي اغفلت وثائقه عن الاشارة الواضحة والصريحة الى شعبنا الكلداني، واعتبرها خطوة ايجابية تدل على تفاعل جديد مع الحركة القومية الكلدانية الناهضة، هذا وبالرغم من ذكره الكلدان بالمرتبة الخامسة بخلاف نسبتهم الحقيقية لمكونات الشعب العراقي.

وكذلك استغرب المصدر من خلو خطاب الدكتور احمد الجلبي، احد اعضاء اللجنة القيادية للمعارضة العراقية، من اية اشارة الى الكلدان، واعتبرها مدعاة للقلق وخصوصا ان ممثلي المؤتمر الوطني العراقي كانوا قد تعهدوا  لممثلي المجلس القومي الكلداني بمساندة قضية شعبنا العادلة في ضمان حقوقه القومية والسياسية والثقافية في الدستور العراقي الجديد.

و أعتبر المصدر ان رفض لجنة التنسيق والمتابعة الحالية توسيع صفوفها ومن ثم قيامها بتكوين لجان خاصة من افرادها تبحث من خلالها عن طرق ادارة الدولة العراقية الجديدة، من كونها بادرة مقلقة وخطيرة تغلق من خلالها لجنة التنسيق الحالية الباب بوجه اية مشاركة كلدانية حقيقية في صنع القرار السياسي للدولة العراقية الجديدة، وبالتالي محاولة تهميش دور شعبنا الكلداني و سلب ارادته المستقلة في المشاركة في صنع مستقبله اسوة ببقية مكونات شعبنا العراقي المجيد.

ودعا المصدر ابناء شعبنا الكلداني الى تكثيف الجهود لتحقيق اهداف شعبنا العادلة من خلال الالتفاف حول ممثلي الحركة القومية الكلدانية الصاعدة ومنها المجلس القومي الكلداني، ودعا اعضاء لجنة التنسيق والمتابعة للمعارضة العراقية بأعادة النظر في مواقفهم من تمثيل شعبنا الكلداني في صفوفها، اذ لن يمكن بناء عراق ديمقراطي فديرالي تعددي حقيقي حين يتم اغفال مشاركة ممثلي اكثر من مليون كلداني عراقي في صنع عراق المستقبل، وخصوصا ان شعبنا البطل لم يبخل في تاريخه العريق وبالرغم من الاضطهاد الذي عاناه من تقديم الالوف من الشهداء الابرار في سبيل الدفاع عن ارض الوطن ومن اجل التخلص من الانظمة الدكتاتورية المقيتة ومن اجل العزة والرفاهية لجميع العراقيين.


 Chaldean News Agency